وبعدَ زمانٍ ..

تُحدّثُني ..

وأحَدّثُ فيها التي

لمْ تعُد مثلَها …

أُحاوِلُ ألاّ أُفرّقَ بينهُما ..

كِلا الكائِنين مَلاكٌ ..

كِلا الكائنينِ هلاكٌ،

كِلا الكائنينِ بهِ مسحةٌ

منْ محطاتِ قلبي ..

كلا الكائنينِ يقولُ ابتعِدْ ..

كلا الكائنينِ يقولُ اقتَرِبْ.

أخافُ عليها ..

أخافُ عليّ،

إذا ما ابْتَعَدْتُ،

إذا ما اقْتَرَبْتُ ..

أخافُ،

إذا قُلتُ

أوْ لمْ أقُلْ.

إلهي،

إلامَ على عاتِقي

يَتَرَبّعُ هذا الجَبَلْ؟