ليلتي لم تنمْ.
 
نجمتي تتثاءبُ
 
قلبي يُرتّبُ ما يتساقطُ من ورقِ العُمرِ
 
عينايَ تغرَوْرِقانِ بما يُشبِهُ الدّمعَ
 
كفّايَ تسترسِلانِ بشَعرِ المساءِ
 
وأرصِفتي تتسابقُ قبلَ انتِباهِ الصباحِ إلىَّ
 
أنا، من أنا؟
 
من هي الغجريّةُ تلكَ ؟
 
وماذا يدورُ بهذي الحديقةِ حين تنامُ الزّهورُ
 
أنا لستُ إلاكِ
 
لستِ سوايَ
 
وليلي سحابةُ صيفٍ
 
تلاشى كماءِ فمي