في الثلاثينَ،

 نحمِلُ زُوّادةً من صِبانا

 إلى الأربعينْ.

ونحمِلُ حِكمَتَنا بعدَ ذلكَ

 أوْ جهْلَنا

 لستُ أدري

 إلى حيثُ تُفضي إلى الموتِ

 باقي السنينْ.