وَهَبْتُكِ للريحِ ..

 قُلْتُ خُذيها ..

 إلى حيثُ شِئْتِ

 ولا تَسْأليها ..

 فأنّى أوَيْتِ بها

 كُنْتُ حُبّاً ..

 يُكَحِّلُها

ويُحَنِّي يديها.