لا ونعمْ

 في مصرَ نُقطةٌ ما بينَ حِقبتينِ،

 حقبةُ الإنسانِ في بلادِنا

 وحِقبةُ الغَنَمْ.