في الوقتِ الضائع

 جاءتْ تبحثُ

 عن عطْفٍ وحنانْ.

 

 يا بِنْتُ

 لقد نفدَ الحُبُّ

 و(سكّرْنا) الدُّكّانْ.