العزيزيّةُ اليومَ

 في بابِها ينتهي الحُلمُ

 أو يبدأُ الحُلمُ

 لا فرقَ ..

 

 فالحلمُ حُلمانِ

 فيها

 ومن حولِها ..

 

 واحدٌ يضْمَحِلُّ

 وآخَرُ يُشهِرُ أيّامَهُ المُقبِلاتِ

 بِوجهِ الصّنَمْ.

 

 أجَلْ

 لمْ تَعُدْ راعِياً ..

 

 نحنُ كُلُّ الرُّعاةِ

 وأنتَ ومنْ دارَ حولَكَ

 كُلُّ الغَنَمْ.