أفتى الشارِعُ ما أفتى ..

 فدعوا المفتي يفتي.