وَتَدٌ في أقصى المشرِقِ ..

 

 آخَرُ في أقصى المغرِبِ ..

 

 بينهُما حبلٌ

 تصْطَفُّ عليهِ عصافيرُ الدُّنيا

 وتُغَنّي لُغةً واحِدةً ..

 

 يا مَنْ تبكونَ فُرادى

 بِلُغاتٍ شتّى ..