كِذْبةٌ تَلمَعُ في عينيكِ،
 لا تَخفى على عيني ..

 ما أصْدَقَ عينيكِ
 وما أبْهاهُما
يا أجمَلَ الزّيفِ
 وأشهاهُ على قلبي ..
 لماذا تكذبينْ؟

 ألِكيْ تُغرينَني؟

 أغرَيتِني قبلَ الكلام.

 ألكَيْ تُغوينَني؟

 من كانَ مثلي
 ليسَ يُغويهِ عن الحربِ
 السّلامْ.
 
جَرّدي السّيْفَ
 لعلّي أعشقُ الجُرأةَ
 فيما تَكْتُمينْ.

 قبلَ أنْ أمتَشِقَ السيفَ
 وأمضي
 حيثُما تحمِلُني
 ريحُ اليقينْ.