لستُ مِنكم،

لستُمو مِنّي.

ولولا حَبْلِيَ السُّرّيُّ
في أحشاءِ هذي الأرضِ يثنيني،

لأشْعلْتُ الفتيلَ،
بِأُسِّ هذي الجَوقةِ الخرقاءِ والجُمهورِ مُنتشِياً ..

وبالفأسِ التي تَهوِي على الفُقراءِ
مُنذُ بِدايةِ المَوّالِ،
أخْرَسْتُ المُغَنّي.