بعينيهِ قال الكثيرَ الكثيرْ.

فأوجسَ منهُ الأميرُ،

وقالَ:
بماذا تُلَوّحُ ؟

قالَ:
كلامُ الصعاليكِ ليسَ يُعادُ.