سواد

زوجتُهُ حُبلى

وهو ضريرٌ

يتمنّى أن يقطعَ ذاك الشارعَ
في الليلِ بلا مِنّةْ.

ماذا لو كان القادِمُ أعمى ..؟