تسألُني نجلاءْ:
هل يتغيّرُ في الليلِ الليلُ ؟!

أجبتُ:
لا يتغيّرُ في الليلِ
سوى نكهتِهِ ..

حينَ تُراوِحُ بوصلةُ القلبِ المعطوبةُ،

بين الساعةِ،

والموضِعِ،

والنُّدماءْ.